الإبتكار والتجديد

 

مشروع تحضيري لمرحلة التدريب

كلية الحقوق في جامعة حيفا تتبنى مشروع تحضيري ومتجدد لمرحلة التدريب بالتعاون مع مكاتب محاماة رائدة, النيابة العاملة وشركة "كودكس".

في السنة الماضية, نسبة 100% من مشتركي المشروع نجحوا بأن يضمنوا  لأنفسهم أماكن للتدريب في أفضل مكاتب المحاماة في تل ابيب وحيفا بالإضافة الى المؤسسات الحكومية الرائدة, المحكمة العليا, المدعي العام والنيابة العامة بجميع فروعها.

يتخلل المشروع:

  • سلسلة محاضرات فيما يخص مجالات العمل المختلفة في مهنة المحاماة.
  • ورشة لكتابة سيرة ذاتية.
  • تحضير ملف شخصي وذلك بمرافقة وإرشاد شركة "كودكس".
  • معرض للمشغلين, بإشتراك مكاتب الذين يعرضون للطلاب طبيعة عمل المكتب وعمل المتدربين به.
  • مؤتمر متدربين بحضور خريجي الكلية المتدربين في مكاتب مختلفة.
  • جولات في المكاتب.
  • ورشة تحضير للمقابلات.
  • مرافقة شخصية للطلاب بواسطة طاقم مركزي المشروع على مدار كل الطريق حتى مرحلة العثور على وظيفة تدريب مناسبة.

كلمة عميد الكلية حول المشروع:  

كلية الحقوق في جامعة حيفا تتبنى مشروع توظيف متجدد. كعميد الكلية, ادعوكم/ن للاشتراك في مشروع التوظيف والذي يتخلل فعاليات متعددة بالتعاون مع شركة "كودكس".

تسعى الكلية في جامعة حيفا الى التميز والتجدد المستمر في دراسة الحقوق. لذلك, وضعت الكلية نصب اعينها الحاجة الى تعزيز جيل جديد من محامين ذوي ثقافة قانونية واسعة ومنهجية, والتي بدورها تعطي الأدوات اللازمة للتعامل مع التحديات الجديدة التي تواجه المحامين والمحاميات في القرن ال- 21. المنهج التعليمي الذي تتبناه كلية الحقوق في جامعة حيفا اُعد من اجل انشاء وتدريب نخبة من الحقوقيين الذين بوسعهم إشغال مناصب قيادية في عالم القانون, مجال التجارة والإقتصاد وفي الحياة العامة. نواة ذلك التعزيز تتلخص في تعليم أكاديمي على اعلى المستويات في مجالات تخصص متجددة ومبتكرة: القانون, التكنولوجيا ومجال السايبر, القانون وبراءات الإختراع, القانون والإقتصاد, القانون التجاري, مجال التنافس وتنظيم الأسواق, القانون والمجتمع, وذلك بالإضافة الى ثقافة واسعة في مجالات تقليدية مثل القانون الجنائي وقانون الأدلة الجنائية, القانون العام, القانون المدني, قانون الضرائب وغيرهم الكثير.

بالإضافة الى ذلك, تستضيف كلية الحقوق في حيفا في إطار برنامج القانون العالمي على مدار كل سنة محاضرين من افضل الجامعات في خارج البلاد, بما فيهم هارفارد, ييل, ستانفورد, بركلي, اوكسفورد, كورنل وجامعات رائدة أخرى. الكلية تعرض امام الطلاب عشرات المساقات باللغة الإنجليزية في نطاق برامج التعليم السنوية.

من الجدير بالذكر, انّ البرامج الدراسية الدوليّة هي بمثابة بؤرة لجذب طلاب وطالبات من خارج البلاد والذين يدرسون ضمن مجموعة متنوعة من البرامج الدراسية المشتركة مع جامعات في خارج البلاد.

تعمل كلية الحقوق في جامعة حيفا على مساعدة طلابها في إيجاد اماكن التدريب المناسبة. في العام الماضي، لاقى المشروع نجاحا كبيرا، وفي اعقابه سيندمج طلاب الكلية في أفضل مكاتب المحاماة في تل أبيب وحيفا، وكذلك في المؤسسات العامة الرائدة كالمحكمة العليا, المدعي العام والنيابة العامة على جميع فروعها.

مشروع التوظيف الناجح في كلية الحقوق يشمل ما يلي: معرض مشغلين بمشاركة مكاتب الذين بدورهم يعرضون امام الطلاب طبيعة مجالات العمل في المكتب, أعمال المكتب وعمل المتدربين به سواء في القطاع الخاص او القطاع العام, مؤتمر متدربين, ورشة عمل لكتابة السيرة الذاتية, تحضير لمقابلات التدريب, مرافقة مهنية من قبل شركة التوظيف "كودكس" ومرافقة شخصية من قبل طاقم التوظيف التابع لكلية الحقوق في جامعة حيفا.  

أنا على ثقة تامة من أنكم سوف تستمتعون في المشروع وبأنه سيلاقي اهتمام كبير من قبّلكم.

يسرني الرد على كل استفسار بواسطة ارسال رسالة الى بريدي الإلكتروني: This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

لماذا جامعة حيفا؟

كلية الحقوق في جامعة حيفا عبارة عن مركز ديناميكي ومتقدم للثقافة القانونية الإسرائيلية مع طابع دولي.

يجمع خريجو الكلية بين الثقافة القانونيّة ذات المستوى العالي والمعرفة المتنوعة للتخصصات المختلفة وذلك بالإضافة الى الثقافة العامة الواسعة, كما وأنهم مزودون بأهم الأدوات للنجاح في مجالات القانون, الأعمال والإدارة العامة. الكثير من خريجينا يستكملون دراساتهم العليا ويتقدمون على الصعيد المهني في مهن بارزة في الدولة وخارجها. 

يتضمن الطاقم التدريسي في الكلية علماء بارزون في مجال البحث والتدريس في مجالات مبتكرة, بما في ذلك مجال القانون والتكنولوجيا (بما فيه نقطة التماس بين القانون والانترنت, التكنولوجيا الحيويّة, الملكيّة الفكريّة, قانون الاتصالات والسايبر), القانون والطب, القانون والفنون بما في ذلك, المسرح, الأدب والقانون والإقتصاد.

مكان جيد للتعلّم

توفّر كلية الحقوق للطلاب تجربة تعليمية رائعة في بيئة متنوعة وحيوية. تضع الكليّة نصب اعينها أهميّة توفير جو تعليمي لطيف وعلاقات جيدة بين الطلاب وطاقم الهيئة التدريسية والإدارية. يوجد للطلاب, بواسطة ممثليهم المنتخبين دور فعال في إتخاذ القرارات. بالإضافة الى ذلك, تقدّم للطلاب فعاليات لا منهجية متنوعة, بما في ذلك نقاشات موضوعية ولقاءات مباشرة مع باحثين من ارجاء العالم. تتميّز البيئة الاجتماعية في الكلية بالتنوع والتعدديّة.

فرص إختيار واسعة

تعطي كلية الحقوق لطلابها إمكانية التعمق في المجالات التي تثير إهتمامهم, وذلك عن طريق مجموعة متنوعة من المساقات الإختيارية والإلزامية على نطاق واسع. يدرس طلاب الحقوق أربعة مساقات تمهيدية في أربعة مواضيع مختلفة في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية (الاقتصاد, علم الاجتماع, الفلسفة والتاريخ), كما وأنه بإستطاعتهم الإشتراك في مجموعة متنوعة من الدورات التعليمية في مجالات عدة كإدارة الأعمال, الفلسفة والتكنلوجيا الحيوية.

تقدّم الكلية في كل سنة على التوالي عشرات المساقات والمحاضرات التي تمرر على يد كبار المحاضرين في افضل الجامعات في خارج البلاد, وذلك في إطار برنامج دراسات القانون العالمي.

دراسات متعددة التخصصات

تؤمن الكلية في أهمية المعرفة التي تشمل التخصصات المتعددة والثقافة الواسعة والتي بدورها ضرورية لممارسة القانون في أيامنا هذه. تقدّم الكلية برامج مشتركة والتي تمكّن الطلاب الحصول على لقب مزدوج- بالحقوق ومجال آخر- مع تمديد فترة الدراسة بفصل واحد فقط (في غالبية البرامج).

بالإضافة الى ذلك, تسمح الكلية للطلاب المتفوقين بالتسجيل للقب الثاني اثناء دراسة اللقب الأول, وذلك سواءّ  في قسم الحقوق او في قسم آخر.

إمكانية السفر خارج البلاد

يوجد في الكلية برامج لتبادل الطلاب مع عدد من كليات الحقوق الرائدة في الولايات المتحدة وأوروبا. في هذا الإطار, تتاح فرصة أمام الطلاب لدراسة فصل دراسي واحد في الخارج (مقابل دفع الرسوم الدراسية الاعتيادية لجامعة حيفا). في كل عام, تعرض امام الطلاب مساقات مكثفة من قبل كبار المحاضرين في المؤسسات الرائدة في العالم.

الإنخراط والمسؤولية الاجتماعية

تضع كلية الحقوق نصب أعينها قيم اجتماعية ذات أهمية كالإنخراط في المجتمع والمسؤولية الاجتماعية. كمثال على ذلك، تعمل في الكلية العيادات القانونية، والتي تجمع بين المساعدة القانونية للأشخاص المحتاجين، الخبرة العملية، والتدريب الأكاديمي. تشجع الكلية على النشاط التطوعي لدى الطلاب. بالإضافة الى ذلك, في كل عام، يتم عقد العديد من المؤتمرات والنقاشات التي تهم الجمهور، والتي بدورها تعكس مجموعة واسعة من الآراء والمواقف.

المجلات القانونية

تنشر الكلية أربع مجلات دورية - مجلة عامة متعددة التخصصات، مجلة متخصصة في القانون العام، مجلة متخصصة في القانون والطب، وأول مجلة إلكترونية في إسرائيل. أعضاء هذه المجلات عبارة عن طلاب متفوقين.

משפט וממשל, דין ודברים, הארת דין, משפט ורפואה.

برامج الدراسات العليا

يوجد في الكليّة برامج دراسية متميزة للقب الثاني بالحقوق (مع أطروحة او بدون) في مجالات مبتكرة, من بينهم القانون التكنولوجيا والسايبر, القانون والصحة, نظرية وأسس الأحكام والإجراءات الجنائية, القانون الإداري المدني وقانون الأعمال التجارية. كلية الحقوق في جامعة حيفا هي الكلية الوحيدة المشتركة من خارج أوروبا في برنامج أرسموس المرموق للقب الثاني في القانون والإقتصاد, والذي تّم إختياره مؤخرًا كواحد من عشرة برامج الماجستير المميزة في كافة المجالات في الاتحاد الأوروبي.

הדף השני-

اللقب الأول

تعتبر كلية الحقوق في جامعة حيفا رائدة في مجال التعليم والبحث القانوني في إسرائيل, كلية متعددة المجالات والأكثر تقدمًا في التعليم القانوني العالمي. يوفر المنهج الدراسي مصطلحات قانونية أساسية, تشجيع على النقد, الإبداع, حب الإستطلاع والتعامل مع القواعد القانونية المتاحة والمرغوبة أثناء استخدام تخصصات علمية من شتى المجالات. تقدّم كلية الحقوق برامج مشتركة متنوعة من القاب أولى والقاب ثانية إضافية وتتيح فرصة الحصول على لقب مزدوج في الحقوق ومجال آخر. خريجون كثيرون والذين يملكون قدرات قانونية مذهلة ومتنوعة يكملون دراساتهم العليا ويتقدمون على الصعيد المهني في الدولة وخارجها. تتمتع الكلية بطاقم تدريسي ديناميكي ورائع, خريج افضل الجامعات بالعالم. تعرض الكلية تجربة تعليمية مميزة وسط بيئة اجتماعية متنوعة ومتميزة بالعلاقات الشخصية وبأجوائها الإجتماعية.

 

توظيف

مجالات التوظيف مع انهاء التعليم: المحاماة في القطاع الخاص والعام وفي الصناعة.

برامج الدراسة

مسار احادي المجال- 3.5 سنوات.

البرامج المزدوجة- 4 سنوات وتشمل:

  • القانون وعلم الاجتماع.
  • القانون والتمريض.
  • القانون وعلم النفس.
  • القانون والعمل الاجتماعي.
  • القانون والصحافة/ الإتصالات.
  • القانون وبرنامج المتفوقين "اوفكيم".
  • القانون وأنظمة المعلومات.
  • القانون ودراسات آسيا.
  • القانون والإقتصاد.

البرامج المزدوجة للقب الأول في القانون ولقب ثاني في موضوع إضافي:

  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في العلاقات الدولية.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في الإدارة والسياسة العامة.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني علم الإجرام.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في إدارة أنظمة التعليم.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في دراسات آسيا.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في الفلسفة.
  • لقب اول في الحقوق ولقب ثاني في قسم التاريخ العام.
  • يتم إجراء الدراسات في اللغة العبرية.

اللقب الثاني

تتميز البرامج الدراسية في الكلية بالتقدم, رؤيا عميقة للأمور, بناء نقد ثاقب ومعرفة قانونية لدى مؤهليهم كما وتسعى لأن يكونوا ضمن مقدمة الحقوقيين في إسرائيل. توفر هذه البرامج معرفة عميقة مع تعقيدات القانون في العالم الحديث, وذلك عن طريق توفير اطر تعليمية خاصة ومليئة بالتحديات. تعكس هذه البرامج رؤيا متعددة المجالات والتي تميز الكلية, الأمر الذي ينعكس من خلال مستويين: الأول عن طريق مضمون المواضيع الكثيرة ذات الصلة بمواضيع مختلفة مثل السياسة, علم الاجتماع, الاقتصاد, علم النفس, الطب والعديد من المواضيع الأخرى. المستوى الثاني هو إعطاء إمكانية اختيار المساقات التي يتم تدريسها في اقسام أخرى في جامعة حيفا. متاحة للطلاب إمكانية الاختيار ما بين برامج اللقب الثاني العامة وبرامج مع تخصص في مجال معين والمتواجد في طليعة الممارسات القانونية والبحوث. بالإضافة الى ذلك, بإمكان الطلاب الذين يستوفون جميع شروط القبول بالتقدم بطلب الانضمام الى مسار كتابة الاطروحة في جميع البرامج الدراسية.

التوظيف

مجالات التوظيف مع انهاء التعليم: ممارسة مهنة المحاماة في القطاع الخاص او العام, الصناعة, التدريس والبحث في الأوساط الأكاديمية.

برامج التعليم

برنامج تعليم مع أطروحة/ برنامج تعليم بدون أطروحة.

برامج مع تخصص والتي تفتح في الفصل الصيفي:

  • أسس الاحكام والإجراءات الجنائية.
  • القانون والصحة.
  • قانون الاعمال التجارية.
  • القانون الإداري المدني.
  • القانون والتكنولوجيا.

اللقب الثالث

تعليم اللقب الثالث مخصص لتأهيل باحثين في اطر التعليم العالي ويعتمد بدوره على إجراء بحث مستقل.